5 أمور مشتركة في تجارب عملية الساسي الناجحة

لمَ تختلف تجارب عملية الساسي ما بين بعضها البعض؟ لا شك أن المستمع لتجارب الأفراد مع عملية الساسي سيجد أوجه تشابه وأوجه اختلاف بين آراء المرضى، فأحدهم يحفزك من أجل الخضوع للعملية، وآخر ينذرك منها بل ويُقْسِم أنها أسوأ خطوة خطاها في حياته، فما سر هذا التباين الرهيب؟

عوامل مشتركة بين تجارب عملية الساسي

في السنوات الأخيرة أضحت السمنة شكوى عامة بين الكثيرين باختلاف أعمارهم، فالصغير مصاب بالسمنة وكذلك الكبير، والسيدات مصابات بالسمنة ونفس الحال بالنسبة للرجال، لهذا كان لا بد من البحث عن طريقة ناجحة لعلاج ذلك المرض.

بعد تفاقم تلك المشكلة ظهرت جراحات السمنة في الآفاق، وتنوعت واختلفت في كيفية إنقاص وزن المريض، ومن أبرز تلك العمليات عملية الساسي، وكان سبب انتشار هذه العملية حكاية كل فرد تجربته للآخر.

تضمنت قصص المرضى من النصح بالخضوع لعملية الساسي كحل مؤكد للسمنة المفرطة، إلى جانب وجود تحذيرات تدعو مرضى السمنة إلى إيجاد طريقة أخرى لخسارة الوزن.

لكن ما يدعو الإعجاب أن تجارب عملية الساسي قد اشتركت أو تشابهت في بعض الأمور، مثل:

  • لجوء المرضى للعملية ممن يملكون “مؤشر كتلة الجسم” يزيد عن 35.
  • فقدان المرضى لجزء من وزنهم بعد العملية.
  • الخلاص من الأمراض التي تصاحب مريض السمنة، مثل: أمراض القلب والأوعية الدموية والضغط المرتفع ومرض السكري، وغيرها.
  • القدرة على أداء أنشطة الحياة الطبيعية دون الاستعانة بالآخرين.
  • الحاجة إلى اتباع نظام غذائي بعد العملية.

اختلافات واضحة بين تجارب عملية الساسي

مع التشابه الظاهر في تجارب عملية الساسي لمرضى السمنة، ظهرت أيضًا بعض الاختلافات، كان من أبرزها:

تفاوت معدل فقدان الوزن بعد العملية

من المتوقع بعد الخضوع لعملية الساسي أن يفقد مريض السمنة حوالي 60 بالمئة من وزنه خلال الستة أشهر الأولى، مع ذلك هناك بعض المرضى الذين قد ينقص معدل فقدانهم للوزن عن المعدل السابق.

المشكلة الأخرى التي قد تظهر بعد عملية الساسي هي ثبات معدل فقدان الوزن، ويمكن تجنب تلك المشكلة عبر:

  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية يوميًا.
  • شرب المياه بكميات كبيرة.

تجارب عملية الساسي

رجوع الوزن للزيادة بعد فترة وجيزة من العملية

من العلامات التي يستدل بها مرضى السمنة على فشل العملية هو استعادة وزنهم المفقود إلى بعد مرور فترة على العملية، ويفسر الأطباء حدوث ذلك الأمر بعدم التزام المريض بنصائح الطبيب المتعلقة باختيار النظام الغذائي الصحي وأداء النشاط الرياضي.

اقرا ايضاً | سعر عملية تكميم المعدة في مصر

ظهور مضاعفات على بعض مرضى السمنة

جراحات السمنة مثلها كمثل باقي أنواع الجراحات قد يصاحبها حدوث بعض المضاعفات، مثل:

  • انسداد الأمعاء.
  • متلازمة الإغراق.
  • الإصابة بنزيف.
  • تلوث جرح العملية.
  • رد فعل تحسسي من مواد التخدير.

يستلزم ظهور تلك المضاعفات زيارة الطبيب للحصول على العلاج المناسب، ومعرفة مدى تأثير هذا العَرَض على نتيجة عملية الساسي.

خلاصة نجاح تجارب عملية الساسي

إن السبب في نجاح العديد من تجارب عملية الساسي هي نقاط قد تبدو بسيطة لكنها في غاية الأهمية، من أبرزها:

  • اختيار طبيب ذو خبرة ومهارة في إجراء عمليات الساسي.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • اتباع النظام الغذائي الذي ينصح به الطبيب والذي يتضمن التدرج في تناول الطعام.
  • الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون.
  • استشارة الطبيب قبل التخطيط للحَمل بالنسبة للسيدات.

إن رغبت في جعل تجربتك واحدة من تجارب عملية الساسي الناجحة فما عليك إلا اتباع التعليمات السابقة. نتمنى للجميع الصحة والسلامة. .يمكنك الحجز الان في عيادة الدكتور احمد حمدي – افضل دكتور تحويل مسار في مصر – من خلال الموقع الالكتروني او من خلال صفحتنا على الفيس بوك